أخبار الجزائر/ خلال‮ ‬يومي‮ ‬عيد الأضحى بالعاصمة

جزايرس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

خلال‮ ‬يومي‮ ‬عيد الأضحى بالعاصمةتدابير خاصة لضمان وفرة المياه‮ ‬ بشرى ر نشر في المشوار السياسي يوم 04 - 08 - 2019أكد مدير الموارد المائية لولاية الجزائر‮ ‬يوم السبت على اتخاذ كافة التدابير‮ ‬ والإجراءات لضمان مواصلة التموين بالماء الشروب بصفة منتظمة والسير العادي‮ ‬للشبكات ومنشئات التطهير خلال‮ ‬يومي‮ ‬عيد الأضحى المبارك بالعاصمة‮. ‬وأوضح السيد كمال بوكرشة،‮ ‬في‮ ‬تصريح أنه تم بالتنسيق مع شركة المياه والتطهير للجزائر العاصمة‮ (‬سيال‮)‬،‮ ‬اتخاذ كافة التدابير والإجراءات لضمان استمرارية التموين بالمياه الصالحة للشرب‮ ‬دون انقطاع أو تذبذب‮ ‬،‮ ‬وكذا خدمات التطهير والصرف الصحي‮ ‬خلال‮ ‬يومي‮ ‬عيد الأضحى وذلك من خلال تجنيد فرق للمداومة على كل مستويات الخدمة،‮ ‬سواء تلك الخاصة بالإنتاج او التوزيع مرورا عبر خدمات مراقبة النوعية‮ ‬والتدخل عبر الشبكات بمختلف وحدات توزيع المياه بالعاصمة من أجل توفير هذه المادة الحيوية‮. ‬وأشار إلى إنشاء خلية متابعة على مستوى مقر‮ ‬سيال‮ ‬مشكلة من إطارات ومدراء القطاع لمتابعة التقارير حول وضعية التزود بالمياه الشروب‮ ‬يومي‮ ‬العيد،‮ ‬وذلك لضمان استمرار تموين المواطنين بشكل عادي‮ ‬والسير الحسن لعملية التنظيف بعد الانتهاء من عملية ذبح الأضاحي‮ ‬وشبكة التطهير المياه،‮ ‬مؤكدا التزام المديرية بضمان جودة الخدمة العمومية بكل الوسائل التي‮ ‬تحوزها.كما أفاد أنه‮ ‬خلال اليوم الأول من عيد الأضحى‮ ‬يرتفع حجم استهلاك المواطنين للماء بقدر كبير حيث‮ ‬يصل الاستهلاك اليومي‮ ‬لمياه الشرب بالجزائر العاصمة إلى ذروته وذلك بداية من الساعة‮ ‬9صباحا إلى‮ ‬غاية منتصف النهار‮ (‬12‮ ‬سا‮)‬،‮ ‬مؤكدا جاهزية المنشآت المائية التي‮ ‬ستعمل بكل طاقاتها وقدرتها على معالجة الوضع في‮ ‬حال بلوغ‮ ‬الذروة خلال اليوم الأول من العيد حيث‮ ‬يفوق حجم إنتاج المياه بالعاصمة‮ ‬يوميا‮ ‬200ر1مليون م3‮ ‬‭(‬2ر1‮ ‬مليار لتر‮) ‬في‮ ‬حين حاجة قاطني‮ ‬الولاية لا تتعدى‮ ‬90‭.‬000‮ ‬م3‮.‬و بخصوص خدمة التطهير و الصرف الصحي‮ -- ‬يضيف السيد بوكرشة‮ -- ‬أنه تم تجنيد بالمناسبة فرق التدخل عبر مختلف بلديات العاصمة من أجل اخلاء النفايات الناجمة عن الاضاحي‮ ‬في‮ ‬ظروف جيدة عبر شبكات التطهير خاصة أن اليوم الأول من العيد‮ ‬يشهد تدفق كميات كبيرة من الدماء والمياه داخل الشبكة بفعل عملية ذبح المواشي‮ ‬وباقي‮ ‬الأحشاء‮ ‬وستقوم فرق المناوبة بمراقبة العملية على مستوى المحطات وشبكات التطهير لتفادي‮ ‬أي‮ ‬طارئ وذلك حفاظا على الصحة العمومية‮. ‬من جهة أخرى ستعمل فرق وأعوان مناوبة لإصلاح الأعطاب وكذا توفير صهاريج للتزويد بالمياه الصالحة للشرب للتكفل،‮ ‬حيث أن الفرق التي‮ ‬تم تجنيدها خلال‮ ‬يومي‮ ‬عيد الأضحى لن تدخر أي‮ ‬مجهود للتكفل بانشغالات المواطنين من خلال التجند للقيام بأشغال إصلاح الأعطاب المحتملة وتفادي‮ ‬أي‮ ‬انقطاعات‮.‬ ‭انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق