غوريلا على فراش الموت تودّع صاحبها بعد فراق طويل

الوكيل الاخباري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الوكيل الاخباري – قام فريق العمل بإحدى حدائق الحيوان بدعوة صديق قديم لأنثى شامبانزي معمرة (59) عام وهي على فراش الموت.


ورفضت الشامبانزي المعمرة الطعام والدواء، ولم تستجب لمحاولات الفريق الطبي بإطعهامها، فقام الأخير بالاتصال بصديقها القديم والذي رعاها سابقا لفترة من الزمن.

وقام البروفيسور جان فان هود، على الفور بزيارة الغوريلا التي رباها سابقا، قبل أن تفارق الحياة نتيجة تراجع حالتها الصحية خصوصا بعد إصابتها بمرض باركنسون "شلل الرعاش".


وتعرفت الغوريلا على الفور على صديقها القديم، وعبرت عن سعادتها الشديدة بمعانقة صديقها القديم، وتناولت الطعام والشراب بعد هذا اللقاء.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق