مطالب بإعادة (العربي تخصص) ضمن المواد الأساسية للتوجيهي

وكالة أنباء سرايا الإخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
مطالب بإعادة (العربي تخصص) ضمن المواد الأساسية للتوجيهي, اليوم الاثنين 6 يناير 2020 11:19 صباحاً

سرايا - طالب متخصصون في تدريس مبحث اللغة العربية بإعادة مادة اللغة العربية - تخصص كمساق إجباري لطلبة الفرع الأدبي نظرا لأهمية تدريس المادة بشكل ملزم كونها من أساسيات الفرع الأدبي لا أن تخرج من المعدل العام للطالب.

واكد خبراء تربويون الى الرأي أهمية احتساب هذه المادة في المعدل النهائي للطلبة واعتبارها مادة أساسية كونها لا تقارن كما ونوعا بالمواد الاختيارية الأخرى.

وقال الدكتور سهيل عفانة إن قرارات وزارة التربية والتعليم في العام الدراسي الماضي (2018-2019) فيما يتعلق بمادة اللغة العربية لمرحلة الثانوية العامة واعتبارها مادة تحتسب من ثلاثة مباحث «تتعارض مع تعليمات وتوجيهات وقرارات مجمع اللغة العربية الصادرة عام 2015».

واوضح عفانة أن القرار الصادر بعدم شمول اللغة العربية تخصص ضمن المباحث الاجبارية» أوصل عدد المشتركين في مبحث اللغة العربية المشتركة 10% فقط، لتكون اللغة العربية التخصص للفرع الأدبي مادة نجاح ورسوب تخرج من المعدل العام للطالب».

وطالب عفانة بإعادة النظر في قرارات العام الدراسي الماضي، وأن تعود على الأقل مادة العربي التخصص أساسية في المعدل العام لطالب الفرع الأدبي، كونها لا تقارن كما ونوعا بالمواد الاختيارية الأخرى، إضافة إلى أن عدد حصصها المقررة أسبوعيا تبلغ خمس حصص، بينما باقي المواد الاختيارية لها حصتان أسبوعيتان.

وبين عفانة أن المعلم وطلبته يخضعون لخمس حصص أسبوعية، ثم تحذف من معدله، ما يجعل من معلمي ومعلمات اللغة العربية التخصص للفرع الأدبي يشكون من إهمال طلابهم لهذه المادة وعدم اهتمامهم بها دراسة وانتباها.

وقال إن الوزارة تتجه هذا العام الدراسي (2019-2020) أيضا لتثبيت هذا الخلل بحجة أن الطلاب أصبحوا على مقاعد الدراسة ولا توجد إمكانية للتغيير.

من جهته قال التربوي فارس حواري إن تهميش اللغة العربية تخصص أثار استياء عدد كبير من الجامعات والمدارس ومن مجمع اللغة العربية والأهالي حيال هذا القرار.

وأشار إلى أن التغذية الراجعة من التجربة الاولى للعام الدراسي 2019 تتطلب مراجعة التشريعات والمنظومة عند عقد امتحان التوجيهي.

وطالب حواري إعادة مبحث العربي- تخصص مادة إجبارية مقابل مادة الرياضيات للفرع العلمي من هذا العام 2019/2020 ولا تؤجل للعام الدراسي القادم لأن نسبة الطلبة الذين سجلوا في هذا المبحث لا تتعدى 5%.

بدوره بين الامين العام للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة بانه لا تغيير على خطة طلبة التوجيهي للعام الدراسي الحالي 2020 ولن يتم اجراء اي تعديل على المباحث التي سيتقدم لها الطلبة وسيتم اعتماد الخطة الدراسية للعام 2019.

وقال الى $ ان الوزارة اولت اهتماما كبيرا لمباحث الفرع الادبي اذ خصصت مبحثين للغة العربية منها مهارات اللغة العربية والعربي تخصص، الامر الذي يوضح درجة الاولوية عند وضع الخطة الدراسية لطلبة الثانوية العامة.

واضاف العجارمة اعتمدت في خطتها الجديدة بتخفيف العبء على الطلبة نتيجة الضغط في عدد المواد التي يتقدم لها الطلبة.

واوضح انه يجب على متقدمي الفرع الادبي النجاح بمادة عربي تخصص وبدرجة 50%، حيث ان الوزارة تدرك تماما حاجة كل فرع من عدد المباحث سواء اكاديمي او مهني.

وختم بان هذه القرارات تقع بين ايدي مجلس التربية الذي له صلاحية البت به.

لتحميل تطبيق "شرق" : اضغط هنا


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق