أول رد من الحكومة حول تعرض مصر لموجة غلاء بعد تحرير الدولار الجمركى

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
أول رد من الحكومة حول تعرض مصر لموجة غلاء بعد تحرير الدولار الجمركى من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الأربعاء 4 سبتمبر 2019 .

أعلنت وزارة المالية مؤخرا تحؤير سعر الدولار الجمركى في المنافذ الجمركية والعمل بالسعر الرسمى للدولار الذي ينشر رسمسا على موقع البنك المركزى المصري، الأمر الذي أثار حالة من الجدل بين المواطنين وخبراء الاقتصاد حول مدى تأثر اسعار السلع الأساسية بهذا القرار، مما دفع الحكومة ممنثلة في مجلس الوزراء للرد على هذه الاقالويل لحسم أمرها.

حقيقة ارتفاع أسعار السلع 

 

أعلن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، أن ما نُشر في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء عن تعرض مصر لموجة غلاء نتيجة تحرير الدولار الجمركي، عاري تمامًا عن الصحة

اسعار السلع بالأسواق

وأوضح المركز في تقرير كشف الحقائق، اليوم الأربعاء، أنه تواصل مع وزارة المالية، ونفت تلك الأنباء تمامًا، مُؤكدةً أنه لا صحة لتعرض مصر لموجة غلاء نتيجة تحرير الدولار الجمركي، مُوضحةً أن تحرير الدولار الجمركي لن يؤثر على أسعار السلع بالسوق المصري؛ نظراً لتقارب مستوى سعر الصرف الحالي من سعر الدولار الجمركي خلال الأشهر الأخيرة، مُشيرةً إلى أن الهدف من ذلك هو حماية الصناعة المحلية وخفض نسبة الاستيراد من الخارج، وزيادة حركة الاستثمار، وأن كل ما يتردد في هذا الشأن مجرد شائعات تستهدف إثارة غضب المواطنين

 اسباب تحرير الدولار الجمركى

وأشارت الوزارة إلى أن هذا القرار يعد "عودة للأصل العام المقرر طبقًا لقانون الجمارك، نتيجة لزوال الظروف الاستثنائية التي جعلت الحكومة تتعامل بالدولار الجمركي، لافتةً إلى استقرار أسعار العملات الأجنبية المُعلنة من البنك المركزي خلال الفترة الماضية، حيث تقاربت مع أسعار الدولار الجمركي"، مُضيفةً أن تثبيت سعر الدولار الجمركي، كان قراراً استثنائياً بهدف تحقيق نوع من الاستقرار في أسعار السلع بالسوق المحلية في أعقاب تحرير سعر الصرف، وتذبذب أسعار الدولار، والعملات الأجنبية الأخرى.

 أراء الخبراء حول ارتفاع الأسعار

من جانبه قال أحمد شيحة، عضو شعبة المستوردين بالغرفة التجارية، أن قرار إلغاء الدولار الجمركي، لن يكون له تأثير في الشارع أو الأسواق، موضحا أن المواد الخام لا تدفع جمارك.

وبدأت مصر الأحد المنصرم أول أيام التعامل بدون الدولار الجمركي، والعودة لسعر الصرف الذي يحدده البنك المركزي عند تقدير الرسوم الجمركية على الواردات من الخارج بكافة أنواعها، وكان يتم تحديد الدولار الجمركي شهريا، منذ يناير عام 2017، بعد تعويم الجنية في نوفمبر عام 2016.

 اسعار الدولار في المنافذ الجمركية

وذكرت نشرة لمصلحة الجمارك، الأحد، أنه تم تحديد سعر الدولار الجمركي عند 16.6230 جنيه مقابل الدولار ليوم الاثنين.

والدولار الجمركي هو ما يدفعه المستورد من رسوم بالعملة المحلية بما يوازي الرسوم الدولارية المفروضة عليه نظير الإفراج عن البضاعة المستوردة والمحتجزة في الجمارك.

 فيما أكدت وزارة المالية أن قرار إلغاء التعامل بالدولار الجمركي "يمنع ارتفاع أسعار السلع الأساسية، ويؤكد استمرار الدولة في دعم وحماية محدودي ومتوسطي الدخل، والحرص على الحفاظ على ثبات متوسط أسعار السلع الاستراتيجية والأساسية".

أخبار ذات صلة

0 تعليق