سباحة رحمة وفروسية مريم.. أبطال متلازمة داون حاضرون بمؤتمرات الرئاسة

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

سباحة رحمة وفروسية مريم.. أبطال متلازمة داون حاضرون بمؤتمرات الرئاسة

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الخميس 1 أغسطس 2019 .

كرَّم الرئيس عبد الفتاح السيسي، عددا من النماذج الشبابية المتميزة، خلال الجلسة الختامية لمؤتمر الشباب السابع، الذي يعقد في العاصمة الإدارية الجديدة.

شمل التكريم، مريم عادل عزب بطلة الفروسية الأولمبية الحاصلة على الميدالية الذهبية في الأولمبياد العالمية الخاص 2019، كما أنها أنشأت مع عدد من صديقاتها المصابين بمتلازمة داون، صفحة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، باسم "4 بسكوتات" لبيع البسكوت.

وهناك العديد من المؤتمرات الرئاسية التي كان حاضرا فيها أبطال متلازمة داون بقوة، ففي عام 2017 كرّم الرئيس السيسي بالجلسة الختامية لفعاليات منتدى شباب العالم، الشاب محمد الحسيني، السباح العالمي، وأول متحدث رسمي لمنظمة الأمم المتحدة من متلازمة داون.

والحسيني، صاحب الـ 17 عاما، حاول قبل ذلك عبور المانش بين إنجلترا وفرنسا، ليكون أول سباح من ذوي القدرات الخاصة في العالم ويحقق نموذجا مشرفا لمصر، ولكنه اجتاز 16 كيلومتر سباحة في 7 ساعات متواصلة.

رحمة خالد أول مذيعة من متلازمة داون، فهي بطلة رياضية حيث حصلت على أكثر من 150 ميدالية منهم 7 ميداليات دولية من بين الذهبية والفضية والبرونزية، في السباحة والتنس وكرة السلة، كانت تمنت رؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي واستجاب لها في مؤتمر الشباب وقابلته والتقطت معه صورة تذكارية.

وبدأ المؤتمر السابع للشباب بجلسة افتتاحية، في الخامسة مساء الأمس، شهد خلالها الرئيس عبدالفتاح السيسي، فيلما تسجيليا، لأهم ما جرى إنجازه في العاصمة الإدارية الجديدة، والمصحوبة بحديث له خلال مؤتمرات وكلمات سابقة، كان أبرزها: "لو بتحبوا ربنا بجد، خلوا بالكم من بلدكم".

وأعقبت الجلسة الافتتاحية، استراحة قصيرة، تلاها بدء فعاليات نموذج محاكاة الدولة المصرية، وشهد مناقشات حول "التحول الرقمي، والتسويق الحكومي"، بخلاف المشروعات القومية وانعكاسها على الاقتصاد وحياة المواطن بصفة عامة.

وحضر المؤتمر، الذي تنتهي فعالياته، اليوم الأربعاء، عدد كبير من الشخصيات العامة ورجال الدولة والإعلاميين ورجال أعمال وسفراء لدول الاتحاد الأفريقي، لمناقشة عدد من القضايا الوطنية والتي تشمل محاور عدة تخص الإصلاح الاقتصادي، والموازنة العامة للدولة 2019 - 2020، وإصلاحات إدارية هادفة، لتحسن مؤشرات الاقتصاد الكلي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق