أحمد رشاد: سألت الرئيس عن القطاع الثقافى ولم أتوقع عرض سؤالى والإجابة عليه

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:

أحمد رشاد: سألت الرئيس عن القطاع الثقافى ولم أتوقع عرض سؤالى والإجابة عليه

نقلاً عن موقع اليوم السابع، بتاريخ اليوم الخميس 1 أغسطس 2019 .

قال أحمد رشاد، أحد المواطنين الذين وجهوا سؤال بمؤتمر الشباب السابع، من خلال الموقع الرسمى للمؤتمر، إن مؤتمرات الشباب أصبحت سمة سائدة، وله العديد من الإيجابيات، أولها صناعة القرار، وتمكين الشباب، والتواصل المباشر بينهم وبين القيادة السياسية وهذا ما لم يحدث فى السنوات السابقة.

وفيما يخص السؤال الذى سجله عبر الموقع الإلكترونى للموقع، قال إن الفترة الأخيرة شهدت العديد من الإنجازات على أرض الواقع على الصعيد الأمنى والسياسى والاجتماعى، والمنظومة التعليمية والصحة، وهناك إجراءات على أرض الواقع أثمرت عن نتائج مرجوة، فيما عدا ملف القطاع الثقافى الذى لا يوجد فيه تقدم ملحوظ على أرض الواقع، لافتا إلى أنه بحكم عمله كناشر، يرى أن هناك قصورا بعض الشىء فى ملف الثقافة، وقانون الملكية الفكرية، وعدم الربط بين وزارتى الثقافة والشباب للوصول للهدف المنشود.

ولفت رشاد، إلى أن هناك إنجازات قومية وعملاقة على كافة القطاعات المختلفة، وأن قطاع الثقافة لا يقل أهمية عن هذه القطاعات، ودوره الحيوى، مؤكدا أنه لم يكن يتوقع أن يُجيب الرئيس على السؤال الخاص به، خاصة وأن هناك ملايين الأسئلة التى يتم توجيهها وتسجيلها على الموقع الرسمى.

وتضيف رشاد، أن الإجابة على هذه النقطة جاءت شافيه وواضحة، كما أنها تعكس صورة حقيقية تتمثل فى أن الشباب أصبح ولأول مرة لا يوجد حاجز بينهم وبين الرئيس، وهذا ما لم نكن نشهده من قبل، حيث تضمن الإجابة دور وزارة الثقافة المنوط بها، وزيادة ميزانيتها لتفعيل دورها بشكل أقوى على الأرض، وضرورة الربط بين المؤسسات لتحقيق إنجازات فى قطاع الثقافة، وبهذا كانت الإجابة وافية عن كل ما جاء فى السؤال الخاص بهذه النقطة.

ووجه رسالة للشباب فى نهاية حديثه، قائلا: "محتاجين نشتغل أكثر، رغم الظروف اللى مرينا بيها على المستوى السياسى والاقتصادى محتاجين نشتغل أكثر وأكيد هنوصل ونحقق المزيد من الإنجازات".

 

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق