"صناع الخير": "عينيك في عينيا" تستهدف 1000 عامل غير منتظم

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
"صناع الخير": "عينيك في عينيا" تستهدف 1000 عامل غير منتظم من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الثلاثاء 3 سبتمبر 2019 .

أكد هاني عبد الفتاح، المدير التنفيذي لمؤسسة صناع الخير للتنمية، أن القافلة الطبية المبادرة "عينيك في عنينا" تهدف للكشف على 1000 عامل، وتأتي تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية لدعم العمالة الغير منتظمة بالمشروعات القومية وتوفير خدمة طبية مجانية لهم ولأسرهم، وضمن رؤية مؤسسة صناع الخير لدعم مشروعات الدولة بمنطقة العلمين الجديدة.

جاء ذلك خلال إطلاق مؤسسة صناع الخير للتنمية ووزارة القوى العاملة، مبادرة "عنيك في عنينا"لمكافحة مسببات العمى وإجراء الكشف الطبي على العمالة الغير منتظمة بمدينة العلمين الجديدة.

وأضاف عبد الفتاح، أن قافلة العلمين الجديدة هي القافلة الثالثة والتي تأتي بالتعاون مع أوركيديا للصناعات الدوائية، وفي إطار البروتوكول الموقع بين وزارة القوى العاملة ومؤسسة صناع الخير للتنمية للكشف على العمالة الغير منتظمة، حيث نجحت القافلة الأولى التي أجريت العام الماضي لأكثر من 3 ألاف عامل بمقر مجلس الوزراء بالعاصمة الإدارية الجديدة، وتم إطلاق القافلة الثانية، والتي وجهت خدماتها لعمال مشروع تحلية المياه العملاق بجبل الجلالة.

قال الدكتور أسامة عباس، المشرف العام على مبادرة "عنيك في عنينا"، ورئيس مجلس إدارة أوركيديا للصناعات الدوائية، إن قوافل المبادرة تشارك في المشروعات القومية، كما تنطلق أسبوعيا بالمحافظات للكشف عن أمراض العيون، وتتنوع اما بين قوافل للكشف وقوافل توزيع النظارات الطبية للحالات التي تم الكشف عليها مسبقًا، وأيضا قوافل لإجراء العمليات الجراحية للحالات التي تستدعي ذلك من غير القادرين بالمجان بعد التأكد من استحقاقها.

وأوضح عباس، أن مبادرة "عنيك في عنينا" لمكافحة مسببات العمى، تتكفل بالكشف الطبي على العمالة الغير منتظمة، وتوزيع العلاج، وعمل النظارات الطبية، وأيضا إجراء العمليات الجراحية للحالات التي تستدعي ذلك، مشيرا إلى أن التعاون بين قطاعات المجتمع المدني والحكومة والقطاع الخاص يعكس مدى الاهتمام بتقديم خدمات طبية مجانية للفئات الأكثر احتياجا.

نرشح لكم.. "تمويل التدريب" يسهم في تطوير 3 مراكز وتجهيز 10 ورش للتفصيل وتوفير"حياة كريمة" للمعاقين

استعرض مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي تقريرًا بشأن أعمال صندوق تمويل التدريب والتأهيل عن السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2019، بما يتضمن مساهمات الصندوق في تمويل تكلفة أنشطة التدريب بالمنشآت التي تتولى تدريب العاملين لديها، إما بمراكز التدريب الخاصة بها، أو من خلال استقدام بعض الخبراء الأجانب أو المحليين لتدريب العاملين بها، أو ايفاد العاملين لديها في بعثات تدريبية خارجية أو داخلية.

وأوضح وزير القوى العاملة محمد سعفان، أن الصندوق أسهم في تمويل وتحديث تطوير وتجهيز مركز تدريب مهني الشرابية بالقاهرة، ومركز السنطة بمحافظة الغربية، وإصلاح التلفيات بمركز التدريب المهني ومكتب التشغيل بطور سيناء، فضلا عن تمويل إعداد وتجهيز 10 ورش للتفصيل والخياطة بمراكز التدريب التابعة للوزارة.

وقال الوزير: إن الصندوق أسهم خلال السنة المالية المذكورة في تمويل الأنشطة ذات العلاقة بالعملية التدريبية، ومنها تدريب 11 مدربا للحام كمرحلة أولي بمراكز التدريب المهني التابعة لمديريات القوي العاملة، بمعهد الساليزيان - دون بوسكو الإيطالي بالقاهرة، فضلا عن البرامج التدريبية للشركاء الاجتماعيين "العمال وأصحاب الأعمال والحكومة" في مبادرة "مصر أمانة بين أيديك" التي تشرح وتوضيح الحقوق والواجبات للشركاء الاجتماعيين، ‏وكيفية فض المنازعات العمالية وعلاقات وتفتيش العمل والتنظيمات النقابية وشئون عمل ‏المرأة والطفل والسلامة والصحة المهنية من أجل الارتقاء بكفاءة العامل والمفتش وتوفير بيئة ‏عمل مناسبة ومهيئة لرفع الإنتاجية ودفع عجلة الاقتصاد والقدرة التنافسية والتصديرية، بالإضافة إلي، ومبادرة "مصر بكم أجمل" لتوعية الأشخاص ذوي الإعاقة التي تهدف إلى تهيئة الأجواء المناسبة لتحقيق الاستفادة القصوى للمتدربين من هذه الفئة، وإتاحة فرص عمل لهم بالقطاع الخاص لتوفير حياة كريمة، فضلًا عن إيجاد مشروعات صغيرة لهم.

وأشار وزير القوي العاملة إلي أن الصندوق أسهم -أيضا- في تمويل أنشطة التدريب بـ 26 شركة تولت تدريب العاملين لديها أما بمراكز التدريب الخاصة بها أو من خلال استقدام بعض الخبراء الأجانب أو المحليين لتدريب العاملين بها أو ايفاد العاملين لديها في بعثات تدريبية خارجية أو داخلية، وذلك بخصم 50% من نسبة الـ 1% المقررة للصندوق من صافي أرباح هذه الشركات أو تكلفة التدريب بها أيهما أقل.

كما أسهم الصندوق في تكلفة البرامج التدريبية لمركز التدريب المهني المتطور التابع للنقابة العامة للعاملين بصناعات البناء والأخشاب، وبنسبة 50% من مع برنامج إصلاح التعليم الفني والتدريب المهني بشأن تنفيذ مشروع قومي للتدريب من أجل التشغيل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق