ماذا قالت الكنيسة الأرثوذكسية عن حريق كنيسة مارجرجس بحلوان ؟

تحيا مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أثار حادث حريق كنيسة مارجرجس بحلوان أمس الإثنين، قلق الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، والذي لم يُسفر عن خسائر في الأرواح أو وقوع كوارث تودي بحياة المواطنين حول الكنيسة، ونجحت قوات الأمن في الدفع بـ 10 سيارات إطفاء للسيطرة على الحريق، مع ارسال 4 سيارات إسعاف، لانقاذ أي خسائر في الأرواح أو أحتى إصابات.

وأصدرت الكنيسة الأرثوذكسية، بيان لها حول حريق كنيسة مارجرجس بحلوان، مؤكده خلاله أنه لم يتم وقوع إصابات أو خسائر في الأرواح، أو كوارث قد تودي بحياة المواطنين: «الحريق الذي اندلع بكنيسة الشهيد مارجرجس، التابعة لإيبارشية حلوان والمعصرة للأقباط الأرثوذكس، لم يسفر عن إصابة أي شخص إطلاقا».

وأوضحت الكنيسة الأرثوذكسية في بيانها أن سيارات قوات الدفاع المدني، سيطرت على الحريق بنجاح، مُشيرة إلى أن أهالي حلوان يحتشدون للمساعدة في إخماد الحريق، ويساعدونرجال الإطفاء، وأنه جرى إخلاء منزلين بمحيط الكنيسة بسبب تصاعد الأدخنة وألسنة اللهب.

راعي كنيسة مارجرجس بحلوان: أسباب الحريق مازالت «غامضة»

أكد القس بشارة راعي كنيسة مار جرجس بشرق حلوان، أن أسباب حريق كنيسة مارجرجس بحلوان مازالت غامضة، قائلا : «إن الحريق الذي نشب في الكنيسة أدى إلى تدميرها بالكامل، قبل أن تستطيع قوات الحماية المدنية بالقاهرة السيطرة على الموقف وعدم امتداد النيران للمباني الخدمية المجاورة للكنيسة».

وأضاف راعي الكنيسة، في تصريحات صحفية له، أن أسباب الحريق مازالت غامضة، وأن الحريق لم يسفر عن أي إصابات نظرا لخلو الكنيسة في هذا الوقت من أي شخص، مشيرا إلى أن قيادات الداخلية انتقلت على الفور إلى مكان الحادث.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق