رئيس جامعة المنيا: واجهنا 5 شائعات العام الماضي.. وتعاملنا مع 437 شكوى

بوابة أخبار اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
رئيس جامعة المنيا: واجهنا 5 شائعات العام الماضي.. وتعاملنا مع 437 شكوى من موقع بوابة أخبار اليوم، بتاريخ اليوم الأربعاء 1 يناير 2020 .

انتظام امتحانات جامعة المنيا.. والنتائج بالأسبوع الأول من "الدراسي الثاني"

حصول الجامعة على المركز الثاني بمسابقة أفضل جامعة  

ورش عمل مجانية لـ"القياس والتقويم ووضع الاختبارات الإلكترونية"

"تنويهات الطلبات" تبدأ تطبيقها فعليًا بكليات الجامعة

جداول المحاضرات والامتحانات على "ابن الهيثم" بدايةً من العام الجامعي الجديد

أكد الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن، رئيس جامعة المنيا، أن الجامعة واجهت خمس شائعات واستقبلت 437 شكوى، قامت بالرد على 406 منها، وجاري فحص باقي الشكاوى المتبقية، وذلك من خلال المنصات الإلكترونية التفاعلية التى أطلقتها الجامعة للشكاوى والمقترحات على بوابتها الإلكترونية.

 

وأضاف رئيس الجامعة، خلال اجتماع مجلس الجامعة، اليوم الأربعاء، أن الجامعة تلقت أيضا عددا من الشكاوى الواردة من منظومة الشكاوى الإلكترونية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء؛ لتوفير المعلومة المُوثقة والتواصل مع منتسبي الجامعة وتوعية الشباب بخطورة الشائعات، والأخبار الكاذبة التى تُثير الجدل على شبكات التواصل الاجتماعي، ومتابعة ردود أفعالها والرد عليها وتحليلها؛ بهدف توضيح الحقائق حول هذه الشائعات.

 

 وأوضح أن الجامعة نفت ما تم تداوله حول غلق البوابة الرئيسية أمام الطلاب، وما أُثير حول إلغاء شرط محو الأمية كمتطلب تخرج، أو التسكين بالمدن الجامعية، أو شائعات الإجازات، مقدمًا الشكر لمركز تكنولوجيا المعلومات، والمركز الإعلامي، ومكتب رئيس الجامعة عن تفاعلهم مع هذه الشائعات ورصدها.

 


وشارك في الاجتماع الدكتور محمد جلال حسن نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وعمداء الكليات، ومدير مركز ضمان الجودة والاعتماد، والمدير التنفيذي للمعلومات بالجامعة، والمستشار القانوني، وأمين عام الجامعة، والطالب علي محمد رئيس اتحاد طلاب الجامعة.

 

وقدم رئيس الجامعة الشكر لجميع منتسبي الجامعة بالإدارات المختلفة، والكليات، ومركز تكنولوجيا المعلومات، ورعاية الطلاب المركزية، على مجهوداتهم لحصول الجامعة على المركز الثاني كأفضل جامعة مصرية في مجالي التحول الرقمي، والأنشطة الطلابية، مشيدًا بالجهد الكبير الذي بُذل للوصول إلى هذا المستوى المتميز، وفي الصدارة ضمن أفضل ثلاث جامعات مصرية، والذي تحقق نتيجة للاستجابة الكبيرة للعاملين بالجامعة للتغير والتحول الرقمي الذي وفرت له الجامعة قدراتها المؤسسية، وإمكانياتها المادية، وقدرتها على تنفيذ خطتها نحو التحول الرقمي بالكليات والإدارات.

 

وأكد أن الجامعة مستمرة في مسيرتها في تعزيز منظومتها الإلكترونية وتطويرها؛ وذلك بتفعيل "تنويهات طلبات التحصيل الإلكتروني" مسبوقة الدفع وسرعة  تسليمها لطالب الخدمة بحد أقصي 48 ساعة.

 

وفيما يخص الاختبارات الإلكترونية وتوفير الاستعدادات المادية والبشرية الخاصة بالجامعة، وتجهيز فرق العمل وتدريب الكوادر المؤهلة لإدارتها، أشار رئيس الجامعة إلى أن الجامعة ستجري دورات تدريبية وورش عمل تأهيلية مجانية بالتعاون مع مركز القياس والتقويم لاختيار مرشح من كل قسم بكليات الجامعة لاجتيازها، ونقل خبراتهم لأعضاء هيئة التدريس بالأقسام على الاختبارات الإلكترونية التى أصبحت ضرورة لتحقيق الجودة في العملية التعليمية والتعامل مع البنية التحتية المعلوماتية، وبناء بنوك الأسئلة ووضع الاختبارات الالكترونية التى تتناسب مع متطلبات الكليات، منوهاً إلي أن التجربة سيبدأ تطبيقها علي بعض كليات المجموعة الطبية في اختبارات الفصل الدراسي الثاني هذا العام.

 

وناقش المجلس إمكانية إضافة مقرر "مبادئ البحث العلمي" كمتطلب تخرج في مختلف الكليات، سعيًا لتغيير التفكير المنهجي، والنقدي والتحليلي لطلاب الجامعات.

 

كما طالب رئيس الجامعة بتفعيل التبادل الطلابي بين جامعة المنيا ومختلف الجامعات المصرية، لتبادل الثقافات والتعايش والتعارف بين طلاب الجامعات بمختلف أقاليم مصر وهو ما افتقده طلاب الجامعات خلال الفترة الأخيرة.

 

وأكد رئيس الجامعة على انتظام سير امتحانات الفصل الدراسي الأول والتي بدأت فعليًا في اثنى عشر كلية بالجامعة، طبقًا للجداول الامتحانية التي وضعتها الكليات واستثنت منها أربعة أيام مراعاة لأعياد الميلاد المجيدة، علي أن تبدأ الكليات في إعلان نتائجها علي الطلاب اعتباراً من الأسبوع الأول من الفصل الدراسي الثاني، مشيرًا إلى أن الجامعة ستبدأ بإدخال جداول المحاضرات، والامتحانات على نظام ابن الهيثم بداية من العام الدراسي القادم، وربطها بجداول المحاضرات لأعضاء هيئة التدريس بالكليات، وعقد ورش بالكليات لتدريب المختصين بإدارات شئون الطلاب على طرق الإدخال والتعامل مع قواعد البيانات.

 

كما وافق المجلس على إضافة دورة التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة ضمن الدورات المعتمدة لتنمية قدرات اعضاء هيئة التدريس، ومعاونيهم بالجامعة.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق