ترامب يهدد إيران بـ«انتقام كبير»: أمرت بقتل سليماني لتفادي الحرب مع طهران

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
ترامب يهدد إيران بـ«انتقام كبير»: أمرت بقتل سليماني لتفادي الحرب مع طهران من موقع المصرى اليوم، بتاريخ اليوم الاثنين 6 يناير 2020 .

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أصر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على تهديده باستهداف مواقع ثقافية إيرانية، محذرا من «انتقام كبير» إذا ردت إيران على قتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس.

وهدد ترامب، في تصريح للصحفيين على متن الطائرة الرئاسية، بفرض عقوبات على العراق، بعدما طالب البرلمان العراقي بخروج القوات الأمريكية من البلاد.

ويدافع ترامب ومستشاروه عن الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت سليماني وزادت التوتر بالمنطقة. ويقول ترامب إن سليماني كان يخطط لهجمات ضد أمريكيين مضيفا أنه يدرس نشر تقارير المخابرات التي دفعته لإصدار الأمر بقتله.

وقال الرئيس الأمريكي عند سؤاله عن رد إيراني محتمل: «إذا فعلوا أي شيء فسيكون هناك انتقام كبير»، وأوضح ترامب أنه أمر بقتل سليماني لتفادي الحرب مع طهران وحذر من أي تصعيد جديد لكنه استخدم لهجة حادة.

كان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو نفى أمس الأحد أن ترامب قال إنه سيستهدف مواقع ثقافية إيرانية لكن الرئيس ناقض كلامه عندما سُئل عن القضية مساء الأحد.

وقال ترامب: «يستخدمون قنابل ويفجرون مواطنينا ولا نمس مواقعهم الثقافية؟ هذا لا يصح»، واستهداف مواقع عسكرية بعمل عسكري جريمة حرب بموجب القانون الدولي الذي يشمل قرارا لمجلس الأمن الدولي أيدته إدارة ترامب في عام 2017 واتفاقية لاهاي لحماية الملكية الثقافية عام 1954.

ووجه ترامب تهديدا لبغداد أيضا بعد دعوة برلمانه لرحيل القوات الأمريكية وغيرها من القوات الأجنبية من البلاد عقب مقتل سليماني، وقال ترامب للصحفيين: «لدينا قاعدة جوية هناك باهظة التكلفة بشكل استثنائي. تكلف بناؤها مليارات الدولارات منذ فترة طويلة قبل مجيئي. لن نغادر إلا إذا ردوا إلينا تكلفتها».

وأضاف أنه إذا طالب العراق برحيل القوات الأمريكية ولم يتم ذلك على أساس ودي «سنفرض عليهم عقوبات لم يروا مثلها من قبل مطلقا. ستكون عقوبات إيران بجوارها شيئا صغيرا».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق