أمين مستقبل وطن بالشرقية: الشباب عصب الأمة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

أمين مستقبل وطن بالشرقية: الشباب عصب الأمة

من موقع صدى البلد، بتاريخ اليوم الاثنين 13 يناير 2020 .

نظم حزب مستقبل وطن بالشرقية برئاسة المهندس "أحمد الخطيب" أمين الحزب بالمحافظة، أجتماعه الأول بأمانة الشباب بحضور عمرو شعلان امين تنظيم الشرقية، والدكتور "اسلام الجوهري" أمين أمانة الشباب بالمحافظة، والدكتورة "روح الفؤاد" أمين اعلام الحزب، والدكتورة "مروة بيومي" أمين المرأة بالشرقية، وعدد كبير من الشباب، وذلك لمناقشة خطة الحزب والأمانة خلال الفترة المقبلة.

في بداية اللقاء قدم "أحمد الخطيب" التهنئة الي الدكتور "اسلام الجوهري" لتوليه مهام منصبه كأمين للشباب علي مستوي المحافظة، مؤكدا أن هناك مسئولية كبيرة تقع علي عاتقه كونه أمينا لأمانة هامة وحيوية متمثلة في أمانة الشباب، التي توليها القيادة السياسية إهتماما بالغا، وتجلي هذا واضحًا بعد قنوات التواصل المفتوحة من خلال المنصات الشرعية بمؤتمرات الشباب التي جمعت فكر شباب العالم التي يرعاها الرئيس عبدالفتاح السيسي بنفسه، ويشارك فيها كافة قيادات وأجهزة الدولة.

أضاف امين المحافظة أن الشباب هم عصب الأمة وعلي أيديهم تبني الدولة المصرية فهم الحلم والأمل نحو المستقبل، لتظل مصر قوية متقدمة، مؤكدًا بأنه لابد من الاستفادة من حماسهم وطاقتهم، ولابد أن يتم توجيههم التوجيه الأمثل حتي لا يقعوا فريسة لأعداء الوطن، الذين يستغلون غياب الوعي وقلة الثقافة لدي البعض من ابناء الشعب المصري.

وأستكمل "الخطيب" حديثه خلال الاجتماع والذي أكد فيه أنه مؤمن إيمانا قويًا بالشباب ويميل اليهم ومتقارب مع افكارهم وعلي الجميع الوقوف بجانبهم، ومنحهم فرصة القيادة، داعيهم للتعلم موضحًا بأنه لا أحد فوق العلم ولابد أن يتم إعدادهم سياسيا بصدق وشفافية، وهذا ما يسعى إليه حزب مستقبل وطن، خلال المرحلة المقبلة، بتوفير مناخ مؤسسي يتيح للجميع ممارسة العمل السياسي دون تميز او تفرقة قائلًا: الفرصة متاحة أمامكم والحزب يفتح ذراعيه للشباب الوطني المخلص.

فيما أكد الدكتور إسلام الجوهري خلال الاجتماع بإن أمانة الشباب عليها دور كبير لكي تُثبِت بأنهم يستحقون الفرصة التي منحهم إياها الدستور والقانون، بنسب المشاركة البرلمانية الغير مسبوقة والتمثيل النيابي الذي يؤكد بأننا أمام دولة تسير نحو التقدم والتنمية، وقيادة سياسية واعية ادركت منذ الوهلة الأولى الدور الحيوي لفئة الشباب وكان العمل على أرض الواقع بإتاحة منصات حوار مباشرة مع رئيس الجمهورية وتنظيم 3 مؤتمرات جمعت شباب العالم وخروج توصيات غيرت الكثير من المفاهيم والأفكار لدي الملايين من الشباب العربي والمصري والافريقي.

وقال "الجوهري" ان الشباب ثروة بشرية هائلة ولابد من مشاركتهم في الحياة السياسية باعتبارهم من يقع على عاتقهم تطور المجتمع خلال هذه المرحلة في ظل التحديات السريعة والمتباينة التي تواجه المنطقة وخاصة دولة كبيرة بحجم مصر، داعيًا شباب الحزب لاستغلال ما اتاحته أمانة الشرقية ليكونوا مؤهلين لتولي الامور واتخاذ القرار ، بما لهم من فرصة ذهبية في ظل الإصلاحات السياسية، بتمكين الشباب ضمن قيادات المحافظات والوزارات، الأمر الذي لم تشهده الدولة المصرية إلا في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق