محافظ أسيوط يتفقد أعمال تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بالقوصية

تحيا مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال تطوير مسار إحدى محطات رحلة العائلة المقدسة بقرية مير بالقوصية والتي تم الانتهاء من مرحلتها الأولى بطول 1 كم بتكلفة مالية 6,5 مليون جنيه شملت تطوير وتبطين وتدبيش ترعة القوصية والمؤدية إلى دير المحرق إحدى محطتي مسار رحلة العائلة المقدسة بالمحافظة تحت إشراف وزارة الموارد المائية والري على أن يتم استكمال باقي الطريق بإجمالي 5 كم بتكلفة 55 مليون جنيه تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالحفاظ على الإرث الإنساني ولتحقيق التنمية المستدامة.

رافق المحافظ خلال الجولة المهندس رمضان كمال وكيل وزارة الموارد المائية والري والمهندسة هويدا شافعي رئيس مركز ومدينة القوصية وعبد اللطيف أحمد مدير عام الري والمهندس كمال الجمل مدير عام مشروعات الري.

بدأ المحافظ جولته بتفقد المرحلة الأولى من الطريق والتي تم الانتهاء منها بإنشاء سور بطول 1 كم على ترعة القوصية بعد توسعتها وتبطينها وتدبيشها موجهًا بوضع خطة عاجلة لاستكمال تطوير باقي الطريق والانتهاء من رصفه.

وأشار محافظ أسيوط إلى أن المحافظة حظيت بوجود محطتين من محطات مسار رحلة العائلة المقدسة بـ "دير السيدة العذراء بدير درنكة ودير المحرق بالقوصية" وذلك ضمن 25 موقع لرحلة العائلة المقدسة بمصر بطول 3500 كيلو متر قطعتها العائلة المقدسة ذهابًا وإيابًا مؤكدًا أن إحياء هذا المسار هو بمثابة تنمية حقيقية وحفاظًا على إرث إنساني ملكيته للإنسانية مشيرًا إلى توفير جميع الخدمات والمرافق لتلك المحطات ورصف الطرق المؤدية إلى المزارات الدينية والأماكن الأثرية الهامة وإزالة جميع الإشغالات على الطرق الرئيسية والفرعية بإعتبارها أماكن ذات قيمة تاريخية ودينية كبيرة ومقصد للسياح والحجاج المسيحيين من جميع أنحاء العالم مشيرًا إلى أهمية تعظيم الاستفادة من تلك الأماكن السياحية الهامة والترويج السياحي لها لافتًا إلى جهود المحافظة لزيادة أعداد الوفود السياحية والزائرين للمحافظة وتوفير كل سبل الراحة لهم والذى يتجاوز أعدادهم أكثر من 4 ملايين زائر من المصريين والأجانب خلال الاحتفالات وطوال أيام العام.

وأكد "عصام سعد" إنه سيتم استكمال أعمال الصيانة والرصف للطرق الواقعة فى مسار رحلة العائلة المقدسة وبخاصة طريق "القوصية – مير" بطول 5 كم والذى تم رصد مبلغ 55 مليون جنيه لتطويره ورفع كفائته وتوسعة الطريق من أول فم ترعة القوصية أول طريق الدير ومير حتى عزبة أنطون وجارى طرحه بالإضافة إلى توسعة الطريق على ترعة القوصية 3 متر وعمل سور حضارى للطريق فضلًا عن رفع كفاءة عدد من الطرق المؤدية إلى دير السيدة العذراء مريم "الدير المحرق" بالقوصية منها إنشاء طريق جديد بين قريتي "كاروت" و"مير" بالظهير الصحراوى الغربي بطول 1 كيلو متر وتبلغ تكلفته 1.5 مليون جنيه وهو يختصر المسافة من الطريق الصحراوى الغربي إلى الدير المحرق من 7 كيلو متر إلى 1 كيلو متر فضلًا عن البدء في أعمال تطوير طريق دير العذراء بدير درنكه بالجبل الغربي ثاني محطات مسار رحلة العائلة المقدسة بأسيوط.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق