أثيوبيا تطلب وساطة جديدة لحل أزمة سد النهضة وسط تحذيرات الخبراء: “فخ جديد”

مصر فايف 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

أثيوبيا تطلب وساطة جديدة لحل أزمة سد النهضة وسط تحذيرات الخبراء: “فخ جديد”

من موقع مصر فايف، بتاريخ اليوم الاثنين 13 يناير 2020 .

استبق رئيس الوزراء الأثيوبي ” آبي أحمد” المفاوضات المقرر ان تجتمع اليوم الاثنين الموافق 13 يناير 2020 بالعاصمة الأمريكية واشنطن، والتي تهدف لحل الخلافات العالقة بين مصر وأثيوبيا والسودان حول ملء خزان سد النهضة الأثيوبي بطلب وساطة جديدة  خلال المرحلة القادمة.

سد النهضة

وطلب رئيس الوزراء الأثيوبي من رئيس جنوب أفريقيا التوسط بين أثيوبيا ومصر للوصول إلى حل أزمة سد النهضة وطريقة ملء السد، وذلك بصفته الرئيس القادم للاتحاد الأفريقي والذي من المقرر أن يتولى المنصب الجديد في فبراير القادم.

وقال ” آبي أحمد” من خلال مؤتمر صحفي عقده مع رئيس جنوب أفريقيا في بريتوريا: ” يمكن لرئيس جنوب إفريقيا التوسط بيننا ومصر للوصول إلى حل بشأن أزمة سد النهضة، نظرًا لأنه صديق حميم لكل من إثيوبيا ومصر، وبصفته الرئيس المقبل للاتحاد الأفريقي”.

ومن جهته قال رئيس جنوب أفريقيا: “مستعدون للعب دور لتسهيل الوصول لأي اتفاق حول سد النهضة، ويجب أن تكون هناك طريقة لحفظ المصالح”، مؤكدًا أن بلاده منفتحة على لعب دور في تسهيل التوصل “إلى أي اتفاق تتم صياغته، يمكن لرئيس جنوب إفريقيا التوسط بيننا ومصر للوصول إلى حل بشأن أزمة سد النهضة، نظرًا لأنه صديق حميم لكل من إثيوبيا ومصر، وبصفته الرئيس المقبل للاتحاد الأفريقي”.

ومن جانبه قال خبير الموارد المائية الدكتور ” ضياء القوصي” أن ما فعله رئيس الوزراء الأثيوبي ليس جديداً قائلاً: ”  أنها لعبة جديدة منهم لإيجاد سبب لإفشال اجتماع واشنطن، وتحقيق مزيد من الضغوط على الوفد المصري”.

كما قال رئيس قسم الموارد الطبيعية بجامعة القاهرة  الدكتور عباس الشراقي ان ما فعلة رئيس وزراء أثيوبيا فخ جديد يريد به أن تترك مصر المراقبين وأن تتجاهل تقريرهم الذي تم تدوينه خلال الاجتماعات الماضية، وذلك يدل على وجود نيه سيئة من الجانب الأثيوبي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق