"أحمد حركات" يفوز بجائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم

وكالة الأناضول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
"أحمد حركات" يفوز بجائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم من موقع وكالة الأناضول، بتاريخ اليوم السبت 1 يونيو 2019 .

الجزائر/ حسام الدين إسلام/ الأناضول

فاز الجزائري أحمد حركات، الجمعة، بالجائزة الأولى في مسابقة "الجزائر الدولية لحفظ القرآن وتجويده وتفسيره"، في دورتها السادسة عشر، التي سجلت مشاركة 48 دولة من بينها تركيا.

ونظمت مسابقة الجزائر الدولية في الفترة ما بين 25 و31 مايو/أيار المنقضي.

ونال الجائزة الثانية الطالب وسيم جاد الله سليم عابد من فلسطين، في حين فاز بالمرتبة الثالثة الطالب الصادق علي مفتاح خالد من ليبيا.

ووزعت الجوائز على الفائزين بالمسابقتين في حفل تكريمي احتضنه سهرة الجمعة، "الجامع الكبير" بالعاصمة الجزائر، تزامنا مع إحياء ليلة القدر المباركة.

وحضر الحفل رئيس الدولة الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح، ورئيس المجلس الشعبي الوطني (الغرفة الأولى للبرلمان) معاذ بوشارب، ورئيس المجلس الدستوري كمال فنيش، ووزير الشؤون الدينية يوسف بلمهدي، وعديد الوزراء، بالإضافة إلى عدد من الدبلوماسيين المعتمدين بالجزائر.

وحصل الفائز الأول في المسابقة التي تنافس عليها من تقل أعمارهم عن 25 سنة، على مبلغ مالي يقدر بمليون دينار جزائري، (نحو 8.35 آلاف دولار) والثاني 800 ألف دينار (6.68 ألف دولار) والثالث 500 ألف دينار (4.18 ألف دولار).

وفي المسابقة التشجيعية الوطنية لصغار الحفظة التي تنافس عليها 15 طالبا لا تتجاوز أعمارهم 15 عاما، حصد يونس نذير، من ولاية ميلة (شرق) الجائزة الأولى، وحاز على المرتبة الثانية عبد الودود سحنون، من ولاية وهران (غرب)، في حين فاز بالمرتبة الثالثة منذر يونس، من ولاية قسنطينة (شرق).

وشارك في الطبعة الـ16 لجائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم وحفظه وتجويده 48 متسابقا مثلوا 48 دولة عربية وإسلامية، منهم صفوان الزيادي من تونس، مريم أحمد من موريتانيا، محمد عبد الله بليدة من قطر، أبوب بكر حسي من إفريقيا الوسطى، وسيم عابد من فلسطين، محمد علي عبد الله من العراق، مالك عدلان من الأردن، محمد حسين من إيران، عبد الله موسى الأمين من نيجيريا، عبد الرحمان من غينيا بيساو.. وغيرهم.

ومثلّ تركيا الطالب أحمد بولاط، في هذه الطبعة السادسة عشر لجائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم، التي انطلقت ليلة السبت/ الأحد.

وفي 2018، فاز الطالب الجزائري عبد العزيز شكري، بالجائزة الأولى في مسابقة "الجزائر الدولية لحفظ القرآن وتجويده وتفسيره" في دورتها الخامسة عشر، التي سجلت مشاركة 53 دولة عربية وإسلامية.

في حين عادت الجائزة الثانية للطالب "محمد حاج أسعد" من سوريا، وتوج بالمرتبة الثالثة الطالب أيمن بن أحمد شكري من تونس.

ومسابقة الجزائر لحفظ القرآن وتجويده وتفسيره: منافسة دولية تنظم باستمرار منذ 2003، وتعتبر تقليدا يتنافس من خلاله حفظة القرآن من مختلف البلدان الإسلامية عبر العالم.
الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق