فلسطين الان بنك الأردن يساهم في رعاية التقويم السنوي لمؤسسة التعاون

وكالة سوا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رام الله /سوا/ انطلاقا من مسؤوليته الاجتماعية وانسجاما مع رؤيته بأهمية تمكين المرأة الفلسطينية في مختلف المجالات، ساهم بنك الأردن في رعاية التقويم السنوي للتعاون 2017 الذي يذهب ريعه لمشروع "تمكين المرأة في الزراعة" الذي تنفذه المؤسسة ضمن برنامج تمكين الشباب (YES).

ويهدف المشروع الى تعزيز مشاركة المرأة الريفية في الحياة الاقتصادية من خلال تعزيز بناء القدرات وزيادة الوعي والمشاركة في سوق العمل. ويستهدف المشروع الشابات في المناطق الريفية بمحافظات قلقيلية وطولكرم وجنين، حيث سيتم توفير التدريب العملي والفني ل 25 امرأة لديها الحاجة والرغبة والقدرة والفكرة لإنشاء مشروعها الخاص، ومن ثم اختيار أفضل 7 مشاريع لتكوينها وتطويرها من خلال الدعم المالي والفني بما يشمل توفير رأس المال والاشراف المتكامل لكل مشروع لضمان أكبر لاستدامة المشروع وتمكين المرأة من تطوير ذاتها اقتصاديا واجتماعيا. 

وأكد المدير الاقليمي لبنك الأردن في فلسطين السيد حاتم الفقهاء "أن رعاية البنك لهذا المشروع تنطلق من ايمانه بضرورة تمكين المرأة الفلسطينية خاصة في المناطق الريفية والمهمشة وتشجيع النساء والشابات على امتلاك مشروعهن الخاص في مختلف قطاعات الأعمال، ومن ضمنها القطاع الزراعي وذلك في ظل ارتفاع معدلات البطالة في صفوف الشابات الفلسطينيات".

ولفت السيد حاتم الفقهاء "الى أن البنك في تواصل مستمر مع كافة فئات وشرائح المجتمع الفلسطيني، ويسعى دوما الى دعم المشاريع التي تعود بالمنفعة على المجتمع".

والجدير ذكره أن بنك الأردن من أوائل البنوك التي تواجدت في السوق الفلسطيني، ويقدم البنك خدماته لكافة فئات عملاء الأفراد والشركات والمؤسسات، من خلال فروعه ومكاتبه المنتشرة في رام الله، والخليل، وجنين، و نابلس ، و غزة ، والرام، والعيزرية، وطولكرم، و بيت لحم .

يذكر أن التعاون هي مؤسسة فلسطينية أهلية غير ربحية تأسست في 1983 وتعمل في فلسطين وفي مخيمات الشتات الفلسطينية في لبنان. تنفذ التعاون مشاريعها التنموية والإغاثية ضمن سبعة برامج رئيسية: التعليم، والتنمية المجتمعية، وتمكين الشباب، ودعم الأيتام، والثقافة، واعمار البلدات التاريخية، والمتحف الفلسطيني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق