فلسطين الان الخالدي: حراك واسع للقيادة الفلسطينية على المستوى خلال الشهرين المقبلين

وكالة سوا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الخالدي / ارشيفية

رام الله / سوا / قال مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، إن الحراك الدبلوماسي للرئيس محمود عباس ، هدفه تأمين حشد دولي لإعلاء كلمة فلسطين والقضية الفلسطينية عالياً، مشيرا إلى حراك واسع للقيادة الفلسطينية على مستوى دولي، خلال الشهرين المقبلين.

وقال الخالدي في حديث لإذاعة "موطني" اليوم الثلاثاء: "إن كلمة الرئيس أمام مجلس حقوق الإنسان بمقره في جنيف، وهو أهم المنابر المدافعة عن حقوق الإنسان، كانت موضع اهتمام كبير حيث استمع عدد كبير من وزراء خارجية الدول العالمية ورؤساء مؤسسات حقوقية لكلمة الرئيس"، وشدد على أنه لا يمكن الحديث عن حقوق الإنسان دون التطرق إلى ظلم الاحتلال الإسرائيلي الواقع على الشعب الفلسطيني وانتهاكاته ضد أرضنا وشعبنا ومقدساتنا.

وأكد ضرورة تفعيل قرارات المجلس وتطبيقها على دولة الاحتلال (إسرائيل) التي تعتبر نفسها فوق القانون الدولي، بغطرسة عنصرية وعسكرية وتضليل للعالم.

وقال الخالدي: "كان حراك الرئيس في سويسرا فرصة لعقد لقاءات هامة مع مدراء الوكالات العالمية المتخصصة بتقديم الخدمات للشعب الفلسطيني".

 


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق