فلسطين الان الجبهة العربية تدعو للانتفاض في وجه الاحتلال دفاعاً عن الحرم الإبراهيمي

وكالة سوا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أهابت الجبهة العربية الفلسطينية، اليوم الاربعاء، بجماهير شعبنا للانتفاض في وجه الاحتلال الإسرائيلي، رداً على اقتحام رئيس حكومة الاحتلال " بنيامين نتنياهو " لمدينة الخليل وللحرم الإبراهيمي الشريف.

ودعت الجبهة العربية، وفق بيان تلقت "سوا" نسخة عنه، إلى مزيد من الغضب الشعبي حتى يدرك الاحتلال أن الشعب الفلسطيني لن يقبل ولن يسمح بأن تمر انتهاكاته لمقدساتنا مرور الكرام.

وقالت: " إن خطوة "نتنياهو" لاقتحام وتدنيس المسجد الإبراهيمي هو إعلان حرب واضح واستخفاف بمشاعر المسلمين في كافة أرجاء المعمورة، فالمسجد الإبراهيمي هو وقف إسلامي خالص"، داعية إلى أن تكون ردة الفعل الشعبية بمستوى الجريمة التي ترتكبها قوات الاحتلال.

وأضافت: " إن شعبنا المناضل لن يصمت تجاه تدنيس مقدساته وأن الاحتلال يتحمل المسئولية الكاملة عن هذه الجريمة، وسيدافع بكل ما يملك من قوة عن مقدساته التي باتت استباحتها سياسة ممنهجة من قبل الإرهابيين اليهود بحماية ودعم مطلق من الحكومة الإسرائيلية التي يشارك فيها اليوم "نتنياهو" لأغراضه الانتخابية سعيا للهروب من أزماته".

وتوجهت إلى الأمة العربية وإلى كافة المسلمين في العالم قائلة: "إن المقدسات الإسلامية تستصرخ ضمائركم بأن تهبوا دفاعاً عنها قبل فوات الأوان، وعليكم أن تجعلوا الاحتلال يدرك أنه لا يواجه الشعب الفلسطيني فحسب وإنما يواجه كل المسلمين والمؤمنين في العالم، وأن مخططاته بتهويد المقدسات وطمس هويتها لن تمر بإذن الله" .

وتابعت: " إن الشعب الفلسطيني الصامد في خندق الدفاع الأول من معركة الأمة دفاعاً عن حقوقه وعن كرامة أمته وسيواصل تصديه للاحتلال ومخططاته مهما كلفه الأمر من تضحيات بانتظار التحاق الأمة وكافة المؤمنين في العالم إلى معركة الانتصار للعدالة ولحقوق الشعب الفلسطيني".

كما ودعت المجتمع الدولي إلى التحرك العاجل لكبح جماح إسرائيل وإلزامها بوقف عدوانها على المقدسات باعتبار أن الخليل والحرم الإبراهيمي مدرجة على لائحة التراث العالمي وهي من المفروض انها محمية عالمية، وعلى اعتبار أيضاً ان ما تمارسه حكومة الاحتلال من عدوان هو نسف لأي فرصة لتحقيق السلام والأمن في المنطقة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق