بعد إصرار تركي.. ترمب يقرر سحب قواته من منطقة العملية التركية الوشيكة

حضارم نت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كتب : حضارم نت ـ متابعات 08/10/2019 06:55:53

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن لديه علاقة جيدة مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، وأنه لا ينحاز لأي طرف في سوريا.


جاء ذلك في تصريح للصحفيين بالبيت الأبيض، الإثنين، عقب توقيع اتفاقية تجارية بين الولايات المتحدة واليابان.


وأوضح ترامب أن قراره بشأن سحب قوات بلاده من سوريا "كان صحيحا".


وتابع قائلا: "منذ سنوات ونحن في سوريا، وكان يجب أن تكون مهمتنا العسكرية في هذا البلد قصيرة، كان علينا الدخول إليها والإسراع في الخروج".


ترامب قال إن "المنطقة التي ستنفذ فيها تركيا عمليتها العسكرية، تضم نحو 50 جندي أمريكي، وإنه لا يريد أن يصبهم أي أذى".


وبيّن أنه أبلغ نظيره التركي بألا يتم إلحاق الأذى بالقوات الأمريكية، لأن ذلك سيتسبب بمشكلة كبيرة.


وأشار إلى أن تركيا تقاتل ضد عدوها "بي كا كا" منذ فترة طويلة، وأنه قرأ اليوم بعض الأخبار التي تفيد بأن كل هذه الأمور بدأت بسبب أوباما.


وقال ترامب إن الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، تسبب ببدء حرب بين تركيا و"بي كا كا".

وقالت وزارة الدفاع التركية إن القوات المسلحة لن تتسامح إطلاقًا مع إنشاء ممر إرهابي على حدود تركيا، وإنها استكملت كافة الاستعدادات من أجل العملية بشرق الفرات.


جاء ذلك في بيان نشرته الوزارة التركية، ليل الإثنين/ الثلاثاء، عبر حسابها في موقع "تويتر".


وأشارت إلى ضرورة إقامة المنطقة الآمنة/ممر السلام للمساهمة في الاستقرار والسلام بالمنطقة، وحتى يتمكن السوريون من العيش في أجواء آمنة.


وبيّنت أن القوات المسلحة التركية لن تتسامح إطلاقًا مع إنشاء ممر إرهابي في حدود تركيا، وأن كافة الاستعدادات استكملت من أجل العملية.


وفي تغريدة أخرى عبر "تويتر"، شدّدت الوزارة إلى أن القوات المسلحة التركية مستعدة للنضال ضد كافة المنظمات الإرهابية التي تشكل تهديدًا/ خطرًا على وحدة تراب تركيا ووجود الدولة التركية وأمن واستقرار مواطنيها البالغ عددهم 82 مليونًا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق