صحيفة أمريكية: إلهان عمر قد تنفصل عن زوجها بسبب علاقة غير شرعية

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
صحيفة أمريكية: إلهان عمر قد تنفصل عن زوجها بسبب علاقة غير شرعية من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 .

تقدمت النائبة الديمقراطية إلهان عمر، اليوم الثلاثاء، بطلب طلاق رسمي من زوجها أحمد حرسي في محكمة تابعة لولاية مينيسوتا يوم الجمعة، بعد تقارير تحدثت عن علاقة غير شرعية تربطها بالمستشار السياسي تيم مينيت، حسبما كشفت تقارير صحفية أمريكية.

 

وذكرت صحيفة واشنطن بوست، أن النائبة عمر تقدمت بطلب للحصول على الطلاق من زوجها أحمد حرسي، مدعية "انهيارا لا يمكن إصلاحه" في زواجهما.

 

سبب الانفصال

ويأتي هذا الانفصال في أعقاب تقارير صدرت في شهر أغسطس تفيد بأن إلهان عمر كانت على علاقة مع المستشار السياسي تيموثي مينيت، الذي عمل في حملة النائبة إلهان عمر.

 

وتزوجت إلهان من أحمد حرسي في حفل إسلامي عام 2002، ثم انفصلا في عام 2008، ليتزوجا مجددا في عام 2018.

 

"زوجي متورط عاطفياً"

من جهتها، أعلنت بيث مينيت مديرة الخدمات الطبية ومسؤولة الخدمات الصحية في العاصمة واشنطن، أن زوجها تيم مينيت حافظ على علاقة عاطفية مع إلهان عمر. وكانت الطبيبة تقدمت في أغسطس بطلب انفصال قانوني عن زوجها، وذكرت في وثائق قدمت إلى المحكمة العليا لمقاطعة كولومبيا، أن تيموثي مينيت أخبرها أنه "متورط عاطفياً مع امرأة أخرى، وهي إلهان عمر، وأنه وقع في حبها".

 

لكن الزوج تيموثي مينيت قدم دعوى مضادة في أواخر أغسطس زاعما "أنه لم يكن له أي علاقة جنسية مع أي امرأة أخرى أثناء زواجهما".

 

ووفقًا لتقرير الواشنطن بوست استنادًا إلى سجلات تمويل الحملات الفيدرالي، دفعت حملة إلهان عمر إلى تيموثي مينيت 7000 دولار في يوليو 2019، كما دفعت إلى مجموعة إي ستريت، الشركة التي يملكها، أكثر من 220،000 دولار في عامي 2018 و2019 مقابل خدمات استشارية لجمع التبرعات وغيرها من الخدمات.

 

إلهان عمر

إلهان عمر من مواليد الرابع من أكتوبر 1981، هي سياسية أمريكيّة من مينيسوتا ذات أصل صومالي. بدأت الحان تُحقق شهرة على المستوى المحلّي – في الداخل الأمريكي – منذُ عام 2016 أثناء انتِخابها عضوة في مجلس نواب مينيسوتا عن الحزب الديمقراطي ممّا يَجعلها أول صومالية-أمريكية تُنتخب في هذا المنصب في الولايات المتحدة. زادت شهرة السيّدة على المستوى العالمي حينَما ترشحت للمنافسة على عضويّة مجلس النواب الأمريكي عن مينيسوتا في الإنتخابات النصفيّة يوم 14 أغسطس من عام 2018،  ثمّ انتُخبت رسميًا في 6 نوفمبر من نفسِ العام؛ لتكون بذلك أول صومالية-أمريكية تُنتخب في كونغرس الولايات المتحدة جنبا إلى جنب مع رشيدة طليب. ليسَ هذا فقط؛ بل تُعد الحان واحدة من أوائل النساء المُسلِمات المنتخبات في الكونغرس، وهي أيضًا أول لاجئة تُنتخب في مجلس النواب فضلًا عن كونها أول سيدة من غير البيض (ذوي اللون الأبيض) تُمثل ولاية مينيسوتا في مجلس النواب.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق