سقوط أول قتيل في إعصار اليابان قبل قدومه

وكالة سوا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أفادت مصادر طبية في اليابان، اليوم السبت، عن مقتل شخص بسبب الأمطار الغزيرة والرياح العاتية نتيجة قدوم إعصار (هاغيبيس) تجاه اليابان تحديداً مدينة طوكيو، حيث تم إجلاء أكثر من مليون ياباني. 

ومن المفترض ان اعصار هاغيبيس، وفقاً للوكالة الرسمية، متوجه بشكل مباشر الى العاصمة طوكيو، حيث تسبب قبل وصوله الى اضطرابات في حركة النقل وانقطاع التيار الكهربائي عن كثير في المناطق، وإخلاء أكثر من مليون ياباني من منازلهم. 

 أعلنت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية، أن الاعصار يرافقه رياح شديدة بلغت سرعتها 216كيلو متر في الساعة، ولكن قبل ساعات من وصوله إلى السواحل، أدت الرياح التي سبقته إلى سقوط قتيل في منطقة شيبا بشرق طوكيو، التي ضربها إعصار عنيف الشهر الماضي. 

يذكر أن اعصار هاغيبيس، أول اعصار مصنف قوي جداً، يضرب جزيرة هونشو الكبرى منذ عام 1991، موضحةً أن مداه واسع جداً، وسيؤدي الى هبات رياح عنيفة وهيجان البحر في مناطق مختلفة، حيث حذرت من خطورة حدوث فيضانات. 

وحذرت الارصاد الجوية، من خطر حدوث فيضانات مع اقتراب اكتمال القمر الذي يزيد من المد، ومن انزلاقات التربة، وسط توقعات بهطول خمسين سنتمتراً من الأمطار حتى ظهر يوم غدٍ الأحد وكمية أكبر في منطقة "توكاي". 

من جانبها، قررت شركات الطيران اليابانية إلغاء 1660 رحلة داخلية، و260 رحلة دولية، كما ألغيت جميع رحلات القطارات السريعة، واغلاق خطوط المترو في مدينة طوكيو، بالإضافة أيضا لإلغاء سباق جائزة اليابان الكبرى من بطولة العالم "للفورمولا واحد". 

ويضرب نحو 20 إعصارا اليابان كل عام، وقبل "هاغيبيس" أدى الإعصار "فاكساي" إلى مقتل شخصين على الأقل مطلع أيلول/سبتمبر الماضي، وتسبب بأضرار جسيمة في شيبا، وقد تضرر أو دمر 36 ألف منزل، وحرمت منازل عديدة من الكهرباء لأسابيع. 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق