ضحايا مدنيون بانهيار مبنى سكني في مدينة حلب والسبب إهمال حكومة الأسد

الدرر الشامية الإخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
ضحايا مدنيون بانهيار مبنى سكني في مدينة حلب والسبب إهمال حكومة الأسد, اليوم الاثنين 2 ديسمبر 2019 08:42 مساءً

ارتقى عدة مدنيين وأصيب آخرون بجروح جراء انهيار مبنى سكني مؤلف من عدة طوابق داخل مدينة حلب، وذلك بسبب إهمال حكومة النظام في معالجة الأبنية المتصدعة داخل المدينة.

وقالت شبكة أخبار "حي الزهراء" الموالية: إن 10 مدنيين بينهم طفل وسيدتان قتلوا جراء انهيار مبنى سكني مؤلف من خمسة طوابق في حي المعادي بمنطقة حلب القديمة.

وأضافت الشبكة أنه مايزال نحو 10 آخرين عالقين تحت الأنقاض حتى لحظة إعداد هذا الخبر، حيث تعمل فرق الدفاع المدني التابعة لحكومة النظام على انتشالهم بطرق بدائية، الأمر الذي يجعل نسبة إخراجهم على قيد الحياة ضعيفة.

وشهدت مدينة حلب حوادث مأساوية مشابهة، حيث انهارت عدة مباني خلال العامين الماضيين، آخرها انهيار مبنى من أربع طوابق في حي صلاح الدين بحلب الشرقية، حيث قتل إثر الحادثة 11 شخصًا وأصيب العشرات بجروح.

يشار إلى أن الكثير من الأبنية السكنية مهددة بالسقوط داخل مدينة حلب، بسبب تأثرها بالقصف الجوي الذي نفذه نظام الأسد على المدينة أثناء سيطرة الفصائل الثورية على أجزاء كبيرة منها، الأمر بات يعرض حياة الآلاف من سكان هذه الأبنية للخطر الكبير.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق