نظام الأسد يبدأ 2020 بإجراء صادم بحق الموالين في مناطق سيطرته

الدرر الشامية الإخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
نظام الأسد يبدأ 2020 بإجراء صادم بحق الموالين في مناطق سيطرته, اليوم الاثنين 6 يناير 2020 10:39 صباحاً

كشف نائب في "برلمان الأسد"، يوم أمس الأحد، عن إجراءات جديدة أقرها "برلمان الأسد" في ميزانية 2020، من شأنها زيادة التضييق على معيشة المدنيين وذوي الدخل المحدود في مناطق سيطرت نظام الأسد خلال العام الجاري.

وقال النائب مجيب الدندن، إن الضرائب المترتبة على الموظفين وصغار الكسبة وفق موازنة العام 2020، هي 10 أضعاف تلك المترتبة على تجار العقارات الموالين له .

وتسائل النائب، في حديثه لصحفية "الوطن" الموالية لنظام الأسد: "هل يعقل أن يتم فرض ضريبة تصل إلى 50 مليار ليرة على الموظفين في موازنة 2020، مع أنه يجب أن يتم تقديم الدعم الأكبر لهم حاليًّا، في حين أن ضريبة تجارة العقارات 5 مليارات فقط، مع أن سعر أي بناء في دمشق يتجاوز هذا الرقم".

وسبق أن أقرت "الهيئة العامة للضرائب والرسوم" التابعة لنظام الأسد رفع معدلات الضرائب المفروضة على السيارات العاملة على مادة المازوت، أواخر عام 2019.

يذكر أن حكومة الأسد بدأت باتباع سياسة رفع الضرائب على المدنيين للتخفيف من أزمتها المالية، كان آخرها وضع دراسة لفرض ضريبة على السجائر، وشراب "المتة" من أجل تمويل مشروع التأمين الصحي، على حد زعمها

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق