أول رد فعل رسمي لرئيس الوزراء البريطاني حول مقتل قاسم سليماني

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
أول رد فعل رسمي لرئيس الوزراء البريطاني حول مقتل قاسم سليماني من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الاثنين 6 يناير 2020 .

حذر رئيس وزراء المملكة المتحدة، بوريس جونسون، طهران من محاولة "الثأر أو الانتقام" من أمريكا بعد اغتيال قاسم سليماني، في أول رد فعل رسمي له على الأزمة التي نتجت عن مقتل القائد الإيراني بأمر من واشنطن.

وقال زعيم حزب المحافظين البريطاني، في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني، إن بريطانيا لن تأسف على مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في غارة أمريكية بطائرة بدون طيار في العراق يوم الجمعة".

وأضاف "جونسون": "لقد شكل الجنرال قاسم سليماني تهديدًا لجميع مصالحنا وكان مسؤولًا عن نمط من السلوك التخريبي المزعزع للاستقرار في المنطقة".

وأشار رئيس الوزراء البريطاني، إلى أنه: "بالنظر إلى الدور الرائد الذي لعبه في الأعمال التي أدت إلى مقتل الآلاف من المدنيين الأبرياء والموظفين الغربيين، فإننا لن نأسف لمقتله".

وأردف: "لكن من الواضح أن جميع الدعوات للانتقام أو الثأر ستؤدي ببساطة إلى مزيد من العنف في المنطقة وأنه ليس في مصلحة أحد".

وقال رئيس الوزراء البريطاني، إنه كان يناقش الوضع الذي يتكشف مع نظرائه في أوروبا والرئيس الأمريكي.

وأوضح: ""لقد تحدثت اليوم مع الرئيس ماكرون والرئيس ترامب والمستشارة ميركل، وسوف أتحدث مع قادة آخرين في الأيام المقبلة".

وأكد رئيس الوزراء البريطاني: "نحن على اتصال وثيق مع جميع الأطراف لتشجيع التصعيد. سأتحدث مع الزعماء الآخرين وأصدقائنا العراقيين لدعم السلام والاستقرار".

ولفت بوريس جونسون، أنه تم اتخاذ خطوات لزيادة أمن الأفراد والمصالح البريطانية في المنطقة.

في وقت سابق، ناقش الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، في محادثة هاتفية، الوضع في العراق وإيران وأكدوا من جديد التحالف الوثيق بين واشنطن ولندن، كما قال البيت الابيض في بيان، وفقًا لتقرير.

تعرض رئيس وزراء المملكة المتحدة بوريس جونسون لانتقادات حادة لأنه لم يقطع عطلته في ملاذ للجزيرة

بعد تصاعد التوترات في أعقاب اغتيال الولايات المتحدة لقاسم سليماني القائد الإيراني الكبير، حيث أدانته إيميلي ثورنبيري من حزب العمل المعارض "بأنه يشمس نفسه ويشرب الفودكا المارتينية"، بدلاً من التعامل مع الوضع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق